زراعة الأعضاء

إذا أصبت بحالة تتطلب زراعة أحد الأعضاء، فإننا نعي أن مخاوف ستساورك بشأن رعايتك الصحية. في مستشفى هيوستنميثودست، سيقدم لك فريقنا من خبراء اختصاصيي زراعة الأعضاء الإجابات والعلاجات المتقدمة اللتين تحتاج إليهما.

تقدم مسشتفى هيوستنميثودست للمرضى من شتى أرجاء العالم خبرة لا نظير لها في تخصص زراعة الأعضاء. وإن لدينا إرثاً طويلاً من التميّز في زراعة الأعضاء تعود جذوره إلى الدكتور مايكل إي ديباكي، حينما أجرى هو وفريقه أول عملية زراعة كلى في عام 1963. وبعد فترة وجيزة في عام 1968، أٌجريت أول عملية زراعة للقلب في تكساس، وواحدة من أولى عمليات زراعة الأعضاء تلك في الولايات المتحدة الأميركية في مؤسستنا.

أما اليوم فيتجسد هدفنا في تقديم أحدث التقنيات المتعلقة بإدارة قصور الأعضاء وتوفير خيارات ثورية فيما يتعلق بالعلاجات وزراعة الأعضاء. إننا نفتخر بتقديم رعاية استثنائية لمرضانا وأسرهم. إن عدد عمليات زراعة الأعضاء التي نجريها من بين الأعلى في البلاد، ويعد مستشفانا واحداً من المراكز القليلة في الولايات المتحدة الأميركية التي تتمتع بمستوى عالٍ من الخبرة في زراعة كل الأعضاء الأساسية. يُحال الآلاف من المرضى إلى مركز J.C. Walter Jr. Transplant Center لزراعة الأعضاء كل عام، وقد حصدنا أفضل التصنيفات على الصعيد الوطني من Quantros’ CareChex® Hospital Quality Ratings Analysis. بالإضافة إلى ذلك:

  • أكبر برنامج لزراعة الكبد في تكساس، وواحد من أكبر المراكز على الصعيد الوطني إلى جانب خبرة واسعة في مجال زراعة الأعضاء لعلاج سرطان الأقنية الصفراوية وسرطان الخلايا الكبدية
  • مركز شامل لزراعة الكلى يجري عمليات زراعة الكلى من متبرع متوفى أو حي
  • مستشفى رائد في زراعة القلب بالولايات المتحدة الأميركية، أجرى أكثر من 1000 عملية زراعة للقلب، وأحد أكبر برامج جهاز مساعدة البطين الأيسر على المستوى الوطني
  • كما أننا من ضمن أفضل 10 مراكز لزراعة الرئة في الولايات المتحدة الأميركية
  • ونشتهر بمعدلات ممتازة للبقاء على قيد الحياة بعد زراعة الأعضاء تتجاوز بصورة ملحوظة النتائج المتوقعة

خدماتنا لزراعة الأعضاء

يعد مستشفانا واحداً من أكبر وأحدث مراكز زراعة الأعضاء في الولايات المتحدة الأميركية، ومن بين الخدمات التي نقدمها في تخصص زراعة الأعضاء:

  • زراعة الكلى
  • زراعة الكبد
  • زراعة الرئة
  • زراعة القلب، شاملةً جراحة جهاز مساعدة البطين الأيسر
  • زراعة البنكرياس

بالإضافة إلى ذلك، نجري عدداً من عمليات زراعة الأعضاء المجمعة المعقدة أكثر من برامج الزراعة الأخرى في الولايات المتحدة الأميركية، ويحصل مرضانا على نتائج متميزة من عمليات زراعة الأعضاء تلك، ومنها:

  • الرئتان
  • القلب-الرئة
  • الكبد-الكلى
  • القلب-الكبد
  • الرئة-الكبد
  • القلب-الكلى
  • الرئة-الكلى
  • الكلى-البنكرياس

يضم مركزنا أطباء تخدير واكثر من فريق في الجراحة المتخصصة في عمليات زراعة الأعضاء. كما أن لدينا وحدات عناية مركزة متخصصة للمرضى الذين خضعوا لعملية زراعة أعضاء. وفي كل مرحلة من هذه المراحل، سيتابع حالتك فريق من خبراء زراعة الأعضاء المتخصصين. كل هذه عوامل أكسبتنا سمعة طيبة في الرعاية الصحية لعمليات زراعة الأعضاء. يمكننا، في بعض الحالات، إجراء جراحة لزراعة أعضاء للمرضى الذين يعانون من مرض خطير أو للمرضى الذين بلغوا مراحل مبكرة أو متأخرة من المرض.

زراعة الأعضاء من متبرع حي

في ظل نقص الأعضاء وقوائم الانتظار الطويلة في الولايات المتحدة الأميركية، أصبحت زراعة الأعضاء من متبرع حي خياراً رائجاً بين المرضى الذين يحتاجون إلى زراعة كبد أو كلى. يمكنك أن تختار التبرع بأحد أعضائك لشخص تحبه إذا كنت بصحة جيدة وإذا ارتأى فريقنا أن المخاطر التي قد تتعرض لها بعد الجراحة منخفضة. إننا نحرص على زيادة عدد الأرواح التي ننقذها عبر برامج التبرع الثنائية المتعددة، التي تمكّن المتبرع الحي من بدء سلسلة من “المبادلات، ” والتي تتيح الفرصة للمرضى الذين لا يتوفر لهم متبرع حي مطابق للخضوع لعملية الزراعة.

من الممكن أن تكون جراحة زراعة الأعضاء من متبرع حي معقدة للغاية، نظراً لأن عوامل مثل سن كلٍ من المتبرع والمريض وحالتهما الصحية ومشكلاتهما الطبية الأخرى تؤثر على نجاح الجراحة. لحسن الحظ، يتمتع فريقنا لزراعة الأعضاء بخبرة مستفيضة في هذه العمليات وغيرها من إجراءات زراعة الأعضاء المعقدة.

رعايتك الصحية ما بعد جراحة زراعة الأعضاء

بمجرد زراعة العضو، سيتوجب عليك الإقامة في مكان قريب من مركزنا لزراعة الأعضاء لمدة لا تقل عن ثلاثة أشهر تلي الجراحة لتلقي رعاية المتابعة اللازمة. كما ستحصل على دعم طويل الأمد من الجرّاح وفريق الرعاية في أثناء تعافيك من الجراحة. وعندما يحين وقت عودتك إلى موطنك الأصلي، سيتكفل فريق الرعاية المعني بحالتك بتعليمك سُبُل الاعتناء بنفسك، لا سيما كيفية تناول الأدوية المطلوبة. وسوف ننسق أيضاً مع طبيب الإحالة المعني بحالتك لتحظى بعملية نقل سلسةٍ لرعايتك عند عودتك إلى المنزل.

سيظل مسؤول خدمات زراعة الأعضاء في مستشفى هيوستنميثودست على تواصل معك للاطمئنان عليك والتأكد من إمكانية خضوعك للفحوصات والاختبارات المخبرية المطلوبة. وسوف يراجع فريق الزراعة نتائج هذه الاختبارات للتأكد من أنك ما تزال بصحة جيدة. سيتوجب عليك العودة لمراجعة الجرّاح بعد عام واحد من الجراحة وكل عام بعد ذلك حتى نتأكد من أنك بصحة جيدة ولا تعاني من أي مضاعفات.

استفد من خبرتنا الواسعة في زراعة الأعضاء

تواصل معفريقنا لخدمات الرعاية الصحية العالمية  لترتيب موعد مع فريقنا لزراعة الأعضاء، أو تعرف علىخطوات تلقي رعايتك الصحية لدينا

لمعرفة المزيد عن خدمات زراعة الأعضاء التي تقدمها مستشفى هيوستنميثودست، بادر بزيارةصفحة زراعة الأعضاء المتاحة باللغة الإنجليزية فقط.

مشاركة